الإقتصاد

السيارات الكهربائية تهدد مستقبل العلامات التجارية

شتوتجارت – وكالات

قال الرئيس التنفيذي المنتهية ولايته لشركة “أودي” الألمانية للسيارات برام شوت، إن الزيادة في إنتاج السيارات الكهربائية ستؤدي إلى تراجع عدد المصنعين واختفاء عدد من العلامات التجارية، وإلى مزيد من التعاون بين الباقين.

وقال شوت لصحيفة “داتش تيليجراف” الهولندية أمس: “نحن الآن في زمن يقوم فيه مصنعو السيارات بتمويل إنتاج سيارات كهربائية بالأرباح التي تجلبها السيارات التي تسير بالغاز والديزل.”

ووفقا لما أوردته وكالة أنباء “بلومبرج” الأمريكية، يرى شوت أن التعاون هو كلمة السر من أجل البقاء في السوق العالمية للسيارات، مشيرا إلى التحالفات بين “أودي” و”مايكروسوفت كورب” و”جوجل”.

وأكد شوت أن بعض العلامات التجارية للسيارات ستندثر، مثل “شركات السيارات التي تخلفت عن ركب القيادة الكهربائية والتي لا تستطيع اللحاق به من الناحية المالية، وأيضا الشركات التي تجني أرباحا ضئيلة، أو تحقق خسارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.