الدولية

تحذير من كارثة بيئية وشيكة في سواحل الحديدة

عدن : متابعات

حذر وزير الإعلام في الحكومة اليمنية، معمر الإرياني، من كارثة بيئية وشيكة جراء منع ‎ميليشيا الحوثي الانقلابية وصول فريق فني تابع للأمم المتحدة للقيام بأعمال الفحص الفني والصيانة للناقلة “صافر” التي ترسو في البحر الأحمر.

‏وأكد “الإرياني”، وفق ما أوردته وكالة الأنباء اليمنية، أن انفجار الناقلة أو تسرب حمولتها التي تقدر بأكثر من مليون برميل من النفط الخام، سيخلف واحدة من أكبر التسريبات النفطية في التاريخ كمخزون للتصدير.

وأشار إلى أن تأثيراتها الكارثية ستشمل الأحياء البحرية في البحر الأحمر وحركة الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وقناة السويس، وهما من أهم الممرات المائية في العالم”، لافتاً النظر إلى “استمرار تعنت ‎الميليشيا الحوثية ومنعها فريق الأمم المتحدة المعني بصيانة الناقلة واشتراطهم الحصول على ضمانات تمكنهم من الاستيلاء على عائدتها المقدرة بـ80 مليون دولار، سيؤدي إلى كارثة بيئية قد تمتد إلى دول الجوار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.