مناسبات

أبناء شهداء الحد الجنوبي في زيارة لمطوفي جنوب آسيا

مكة المكرمة- أحمد الأحمدي

قام وفد من إدارة تعليم محافظة ظهران الجنوب، يضم أكثر من 15 طالبا من أبناء جنودنا البواسل، الذين استشهدوا في الحد الجنوبي دفاعا عن الوطن وكذلك مجموعة أخرى من الطلاب المرابطين آباؤهم في الحد الجنوبي، يرافقهم عدد من المشرفين التربويين من إدارتي تعليم منطقة مكة المكرمة ومحافظة ظهران الجنوب بزيارة لمقر مبنى مؤسسة مطوفي حجاج دول جنوب آسيا.


وكان في استقبالهم رئيس مجلس إدارة المؤسسة الدكتور رأفت إسماعيل بدر، وعدد من المسؤولين في المؤسسة، وقد رحب بهم الدكتور بدر، وأشاد بما بذله شهداء الوطن في الحد الجنوبي من جهود كبيرة مخلصة وشجاعة وبسالة للذود عن حياض الوطن؛ حتى نالوا الشهادة في سبيل الله، من أجل الدفاع عن أرض الحرمين الشريفين خاصة والوطن عامة، ورد كيد المعتدين إلى نحورهم.

وقال مخاطبا أبناءهم الطلاب: إننا فخورون بما قدمه ويقدمه آباؤكم من جهود كبيرة لخدمة هذا الوطن المعطاء، ورد كيد المعتدين إلى نحورهم.

كما قدم لهم ومرافقيهم من رجال التربية والتعليم شرحا عن المهام والمسؤوليات المناطة بمؤسسة جنوب آسيا في خدمة وراحة أكثر من 470 ألف حاج من دول جنوب آسيا من خلال 140 مكتبا ميدانيا مخصصا لخدمتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.