الرياضة

بعد الوداع المبكر.. شبح الاعتزال يخيم على لاعبي المغرب

جدة – محمود العوضي

ضرب شبح الاعتزال الدولي بقوة، أروقة المنتخب المغربي لكرة القدم في أعقاب الخروج المبكر من دور الستة عشر لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019، عقب الخسارة 1-4 بركلات الترجيح أمام بنين.

وكشف مصدر داخل الجهاز الفني، عن حسم الثلاثي نور الدين أمرابط صانع الألعاب، ومهدي بنعطية قلب الدفاع، ومبارك بوصوفة قرارهم بالاعتزال دولياً، والاكتفاء برحلتهم الدولية برفقة “أسود الأطلس”. وأشار المصدر إلى أن أكثر من لاعب لوّح بورقة الاعتزال الدولي بدوره بسبب الإخفاق الأفريقي، من بينهم خالد بوطيب رأس الحربة الذي يقترب من الاثنين والثلاثين عاماً؛ سعياً وراء التفرغ لمسيرته مع الزمالك المصري، وكريم الأحمدي ويونس بلهندة نجما الوسط اللذان قدما بطولة جيدة.

وطالب هيرفي رينار المدير الفني لاعبي المغرب بتأجيل أيّ قرارات تخصّ الاعتزال دولياً لما بعد العودة إلى البلاد، وعقد اجتماع موسع مع فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، لحسم موقفه من البقاء في منصبه لعدمه، وخاصة أنه يرغب في بقاء هذه المجموعة رفقته مستقبلاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.