المحليات

ترفيه وتوعية وتجارب ناجحة في يوم متلازمة داون

الرياض – البلاد

نظم مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز للخدمات المساندة للتربية الخاصة فعالية توعية وترفيه؛ بمناسبة اليوم العالمي لمتلازمة داون، تحت عنوان (أنتم والعالم يحيى) بمشاركة فئات من متلازمة داون والأهالي ، كما تضمنت الفعالية أركانا للتصوير والمهارات اليدوية والأسر المنتجة.

وأوضح مدير المركز الدكتور نبيل الحسن، أن الفعالية تأتي ضمن اهتمام وزارة التعليم بمتابعة من معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ وشركة تطوير التعليم القابضة برئاسة الدكتور أسامه الحيزان، و مدير برنامج التربية الخاصة الدكتور طارق الريس، وإدارة المركز لهذه الفئة الغالية.

وأشار الحسن إلى أن متلازمة داون، هي عبارة عن اضطراب خلقي يحدث للمصاب منذ فترة الحمل وبعد الولادة نتيجة الزيادة في كروموسومات الجسم، أو الصبغيات؛ حيث إن جسم الإنسان الطبيعي يحتاج 46 كروموسوم، إلا أن المصابين بالمتلازمة لديهم 47 بدلاً من ذلك، ويكون مركّزاً في كروموسوم 21، مؤكداً أن المتلازمة ليست وراثية، ولكنها تحدث أثناء التزاوج ويعمل ذلك الاضطرابٌ الجيني على التسبب في إعاقةً جسديةً وعقلية للمولود.

وقد استمع الحضور للطالب راكان الحمود، وهو من شباب متلازمة داون؛ حيث ألقى قصيدتين نالتا استحسان الجميع ، كما استعرض ممدوح العنزي وهو موظف في المركز من شباب المتلازمة تجربته الشخصية، منذ أن تخرج من المركز إلى أن التحق بالوظيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.