الدولية

تلقينا (بيان) المسلح قبل 9 دقائق من الهجوم

كرايست تشرش – فرانس برس

أعلنت السلطات النيوزيلندية امس “الاحد” انها أقفلت مطار دنيدن بعد العثور على طرد مشبوه، وذلك بعد يومين على الهجوم الإرهابي الذي وقع في مسجدين في مدينة كرايست تشيرش وأودى بحياة 50 شخصا.
وقالت الشرطة في بيان “إن مطار دنيدن مقفل في الوقت الحاضر”، مضيفة “عناصر الشرطة باتوا في المكان، ويعمل فريق متخصص على تحديد طبيعة الطرد”.

وقال موظف في شركة “إير نيوزيلند” موجود في المكان لوكالة الصحافة الفرنسية أنه لم يتم إخلاء المطار.وأفاد أن عددا قليلا من الرحلات تأثر بهذا الإغلاق.
وحسب موقع مراقبة حركة الطيران “فلايت أوير” فإن الرحلة 691 التابعة لشركة “إير نيوزيلند” القادمة من ويلينغتون، حلقت مرارا فوق مطار دنيدن لنحو ساعة قبل أن تعود أدراجها إلى العاصمة النيوزيلندية.

جاء ذلك بعدما أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، أن مكتبها تلقى الجمعة، قبل تسع دقائق من بداية الهجوم الإرهابي على مسجدين في كرايست تشرش، “بياناً” من المسلح، الذي أقدم على قتل 50 شخصاً.
وأوضحت أرديرن لصحافيين: “كنت واحدة من أكثر من 30 متلقياً للبيان الذي أُرسِل قبل تسع دقائق من حصول الاعتداء”.

كما أشارت إلى أن البيان “لم يتضمن أي موقع أو تفاصيل محددة”، مضيفةً أنه تم إرساله إلى أجهزة الأمن خلال أقل من دقيقتين بعد استلامه.
وقالت إنها قرأت “عناصر” من هذا “البيان” المكون من 74 صفحة والذي برر فيه الإرهابي أسباب المجزرة التي ارتكبها.
كذلك اعتبرت أن “وجود بيان إيديولوجي لوجهات النظر المتطرفة هو بالطبع أمر مقلق للغاية”.

وتتراوح أعمار المصلين الذين قُتلوا في الهجوم الإرهابي بين 3 و77 عاماً، وفقاً للائحة غير نهائية للضحايا وضعتها عائلاتهم.
وقالت أرديرن إن هذه اللائحة “غير رسمية” وستبقى كذلك إلى حين “الانتهاء من تحديد الهويات” بشكل رسمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.