الأولي

الجبير: حل أزمة سوريا يرتبط بانسحاب إيران ومليشياتها

بروكسل- وكالات

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء الأستاذ عادل بن أحمد الجبير،أن حل الأزمة السورية سيؤدي إلى انسحاب القوات الإيرانية ومليشياتها.
وأضاف معاليه في كلمته أمام مؤتمر المانحين لسوريا المنعقد في بروكسل أمس أن هناك إجماعاً على بدء العملية السياسية في سوريا بعد تشكيل اللجنة الدستورية مشدداً على ضرورة عودة آمنة وكريمة للاجئين السوريين.

وأوضح الجبير أن مؤتمر بروكسل 3 أجمع على أن دعم مستقبل سوريا والمنطقة يتعلق بمستقبل الحل السياسي في سوريا.
وقال معاليه في تصريح صحفي : “حصل إجماع على أن يبدأ الحل السياسي بتشكيل المجلس الدستوري، ومن ثم الانخراط في العملية السياسية”.

ويهدف المؤتمر، إلى مساعدة السوريين المتضررين وإمكانية إيجاد الحلول للأزمة وإعادة الإعمار.

وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء التقى المبعوث الأممي غير بيدرسون والمبعوث الأمريكي جيمس جيفري في وقت سابق أمس على هامش المؤتمر كما التقى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق إغاثة الطوارئ مارك لوكوك ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري ووزير خارجية المملكة الأردنية الهاشمية أيمن الصفدي والمبعوث البريطاني لسوريا مارتن لونغدن.

وجرى خلال اللقاءات استعراض عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى بحث مجالات التعاون بين المملكة العربية السعودية والاتحاد الأوروبي، والعمل المشترك من أجل أمن واستقرار ووحدة سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *