الرياضة

لعنة الإصابات تطارد نيمار

يعد المهاجم البرازيلي نيمار أكثر نجوم كرة القدم الكبار تعرضا للإصابات، حيث أصيب 22 مرة خلال مسيرته الكروية، وغاب عن الملاعب قرابة الـ300 يوم، مما يضع علامات استفهام كثيرة. وتشير تصريحات مدرب نيمار بفريق باريس سان جيرمان توماس توخيل، عن إمكانية التعاقد مع مهاجم جديد خلال مؤتمر صحفي، والغموض الذي فرضه النادي الباريسي حول تقدير إصابة اللاعب، إلى أن الإصابة كبيرة، وقد تستمر مدة غيابه عن الملاعب عاما كاملا.

وتعرض نيمار للإصابة مجددا في مشط القدم اليمنى، خلال مباراة سان جيرمان أمام ستراسبورغ بدور الـ32 لكأس فرنسا، وهي الإصابة نفسها التي تعرض لها قبل مشاركته في كأس العالم بروسيا، وغاب بسببها عن الملاعب من فبراير إلى غاية مايو 2018.

وتعرض نيمار هذا الموسم فقط لثلاث إصابات، الأولى خلال مباراة ودية لمنتخب بلاده أمام الكاميرون بعد مرور أربعة أسابيع من الدوري، ثم أصيب خلال مباراة فريقه مع بوردو بكأس فرنسا في الثالث من ديسمبر الماضي، وأخيرا إصابته بمباراة ستراسبورغ. والغريب أن نيمار يصاب في كل موسم في موعد مهم لفريقه الذي جعله أغلى لاعب في العالم بصفقة قياسية، حيث أصيب الموسم الماضي قبل مواجهة ريال مدريد بثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، وخسر سان جيرمان وفاز الريال باللقب. كما أصيب هذا الموسم قبل المباراة المرتقبة لفريقه أمام مانشستر يونايتد المقررة يوم 12 فبراير المقبل بدوري أبطال أوروبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.